بحث


خضوع جميع المترددين على مجلس النواب لإجراءات الكشف عن فيروس كورونا

21 مارس 2020

خضوع جميع المترددين على مجلس النواب لإجراءات الكشف عن فيروس كورونا

أكد المستشار محمود فوزي، الأمين العام لمجلس النواب، أنه حفاظا على صحة السادة النواب وصحة مرافقيهم، واتساقا مع التدابير الاحترازية والوقائية التي تتخذها سائر مؤسسات الدولة للوقاية واحتواء انتشار فيروس كورونا المستجد، أصدر المجلس القرار رقم (22) لسنة 2020، بتنظيم بعض الإجراءات الوقائية الإضافية اللازمة لدخول مقر مجلس النواب، والذي يلزم خضوع جميع المترددين على حرم مجلس النواب سواء كانوا من السادة النواب أو التابعين لهم أو العاملين، أو الإعلاميين، أو غيرهم لإجراءات التأكد من عدم ارتفاع درجة الحرارة باستخدام أجهزة كشف الحرارة عن بعد من خلال العدد الكافي من العاملين المؤهلين من القطاع الطبي للمجلس.
وأكد الأمين العام، في بيان له اليوم السبت، أنه في حالة ملاحظة ارتفاع درجة الحرارة (37.3 فأكثر أو وجود أعراض تنفسية) يتم اصطحاب المريض أولا إلى إحدى العيادات المجهزة طبيًا لاستكمال الفحص وتوجيهه للإجراءات الواجب اتباعها، ولا يسمح في هذه الحالة بدخوله المجلس إلا بعد توقيع الكشف الطبي عليه وموافقة القطاع الطبي.
وأشار إلى أنه ستبدأ الأمانة العامة في تطبيق هذه الإجراءات الوقائية الإضافية اعتبارا من ٢٢ مارس ٢٠٢٠ وإلى حين إشعار آخر.
كما أصدر البرلمان القرار رقم (23) لسنة 2020، بوقف إقامة صلاة الجمعة والصلوات الخمس بمسجد مجلس النواب والاكتفاء برفع الأذان فقط بالصيغة التي أقرتها وزارة الأوقاف اعتبارًا من اليوم 21/3/2020 ولمدة أسبوعين، وذلك في إطار الإجراءات المتخذة لمواجهة انتشار فيروس كورونا المستجد.


خضوع جميع المترددين على مجلس النواب لإجراءات الكشف عن فيروس كورونا كورونا فيروس كورونا وكالة أخبار البحيرة
التعليقات